المطبختحدي رديف (١)سلسة تدويناتكتب الطبخ

الكتب عامة من الأشياء اللي احب اقتناءها جدا، وعشان الميزانية المحدودة كنت دايما احاول أتجنب شراء الروايات واكتفي بقراءتها إلكترونيا – لأنها في العادة تُقرأ مرة وحدة فقط – واحاول اشتري الكتب القيّمة اللي اتفق “جمع غفير من الناس” على فائدتها، وأحيانا أٌخرى اشتري الكتب لأن الكاتب من مفضلاتي الشخصية ، ومن فترة لأخرى ممكن اشتري روايات مشهورة وذات مغزى، او ربما لاني قرأتها مرة إلكترونيا وأعجبتني وقررت انها تستحق القراءة مرة ثانية وثالثة وتصلح للإعارة في أحيان أٌخرى، ولاحقا هالفترة صارت كتب الطبخ هي النوع اللي يستهويني وادفع عليه الفلوس، ولازم أفكر ألف مرة قبل ما اشتري اي كتاب طبخ – بسبب اسعارها العجيبة-.

كم كتاب طبخ اشتريت!؟ مو كثير ، اعتقد مجموع الكتب اللي اشتريتها + الكتب اللي استعرتها من امي + المجلات البسيطة القديمة اللي عندي يجي مجموعهم تقريبا ١٠ كتب- بصراحة اعتقدت الرقم اكثر- ، وهي متعتي الآن في اكتشاف صفحاتها..

هل فيه فرق بين الكتب العربية والانجليزية، طبعا الاجابة أكيييييييد فيه و نعم فرق شاسع في المحتوى والافكار والاسعار-معلش لازم اركز على موضوع السعر لانه ما يساعد في اثراء مكتبتي المتواضعة هههه-.. مو معقول أسعار كتب الطبخ الموجودة في جرير أسعارها مبالغ فيها جدا جدا . طبعا اتكلم عن الكتب الكبيرة وليست الكتيبات الصغيرة. – ومكتبة جرير هي مصدري الأساسي لاطلاعي عالكتب وجديدها-

اخر مرة رحت – بعد انقطاع مدة طويلة – وقفت امام رف الكتب العربي وحسيت باحباط، تقريبا نفس العناوين مافي شيئ جديد من قبل كورونا- وكنت متحمسة أشتري كتاب “١٥ ثانية” – لأني جربت كم طبق من صفحتهم وكانت لذيذة- لكن ترددت بعد ما شفت على بطاقة السعر ١٨٥ ريال!!؟

أعتقد الانترنت -واليوتيوب بشكل خاص- قرب لنا اسرار الطبخ وفنياته، هل يكفي اني اكتب اسم الوصفة واستمتع بالنتائج!؟ لا، الانترنت يعرفك بتاريخ الطبخة وفين اشتهرت ويدخل البيوت والمطاعم ويكشف لنا الاسرار والتكتيكات لكل طبخه ولكل دولة بمختلف الاذواق والأشكال.

اليوم بس كنت أبحث عن “سلطة بيتزاهت” على امل اني اجد وصفه الجبنة البيضاء خاصتهم، وظهرت لي أشكال واصناف كثيرة، بعضها ماقد شفته، وبعضها تذكرته مصادفه – ومع الاسف الصنف اللي ابحث عنه مالقيته- لكن استبدلت سلطتي بسلطة ثانية من البطاطس اشتهيتها ..عموما هذا البحث ممتع.

كتب الطبخ مافيها هذا التنوع اللي يقدمه لنا انستقرام يوتيوب خاصة ..لكن الكتب تحتفظ به للابد،في المقابل النت مشتت اول..ولو ماعندك شيف مفضل تتابعه راح يكون الطبق موضع شك الى ان يتم تجريبه..

اتكلمت اليوم عن المطبخ والطبخ..بكرة بستعرض الكتب اللي املكها وليش احبها..وفين احتفظ بوصفاتي..عندي افكار كثيرة اتكلم فيها عن الوصفات والمدونات والبرامج اللي تتكلم عن الاكل عموما ..في الحقيقة مشروعي القادم اتعلم كيف اصمم كتب الطبخ..لان النماذج العربية الموجودة حاليا-عالاقل عندي او قلبت صفحاتها-متواضعة وبعضها مزعج للعين.. كتب الطبخ بالانجليزية ممتعة ممتعة حتى لو ما جربت وصفاتها..

هذه التدوينة ضمن سلسة #تحدي_رديف ٢-٤٠

Tagged:

2 COMMENTS

  1. تدوينتك تحمس ياريم. قبل ثلاث أو ٤ سنوات اشتريت كتاب ١٥ ثانية، أظن السعر كان أقل بس ما أتذكر كم تحديدا. والحقيقة إني لقيت الأنستجرام أفضل! وما أتذكر إني جربت أي وصفة منه. أحيانا الشكل يكون حلو بس تطبيقها ما يناسبني.
    المهم متحمسة لبقية التدوينات وخاصة الوصفات اللي جربتيها وعجبتك.

    • صحيح اتذكر شفته في معرض الكتاب بحول ١٣٠ ريال اقل او اكثر .. بس عموما الحين كل شي بدا يغلى.. تصويرها فنان واعتقد مترجمة الكتب للغات ثانية تناسب العاملات لو عندك.. الحين اغلب وصفاتها عرض وتقديم اكثر من جودة الوصفة ماشاء الله ما خلت شي ..جربت من عندها سلطة الخس والشبت كانت لذيذة واسوي وصفتها حق البرياني برضو بطلة -هذا اللي اتذكره-

اترك رد

Related Posts

%d مدونون معجبون بهذه: