الكتبسلسة تدوينات

قطار التقدم | كيف تحدث تغييرا حقيقيا في حياتك

كتاب قطار التقدم لـ عبدالكريم بكار

رأيت الكتاب على رف في غرفة أخي واخذته لقرائته، الكتاب بسيط جدا في حجمه وعدد صفحاته وفي مجمل محتوياته، الكلام ثقيل الوزن لكنه سهل القراءة، بدا مثل تدوينة طويلة.

يتحدث الكتاب عن بعض المبادئ والأساليب للتغير الشخصي، استعرض فيها الكاتب بعض المبادئ الأساسية حول التغيير ، معوقات التغيير ثم أساليب وأدوات التغيير.

وهنا اقتباس بسيط في نهاية الكتاب عن مجمل عملية التغيير

إن التغيير حتى ينجح قد يحتاج إلى الأمور الآتية:

١- إرادة صلبة وعزيمة ماضية.

٢- رؤية واضحة للوضعية الجيدة التي نتطلع إليها.

٣- ظروف تساعدنا على النجاح في بلوغ ما نصبو إليه.

٤- وعي جيد بالتكاليف الباهظة والأعباء الكبيرة التي سنحملها عند اختيارنا للجمود وإبقاء كل شئ على حاله.

وهذه حقيقة سواء اردت تصديقها أم لا، الكون في حالة تغير وتجديد مستمر، الحالة العامة للحياة هي التغير وليست الثبات، لذلك اذا لم تكن تنمو للأمام فأنت حتما تموت في الخلف..

وهذا بحد ذاته أصبح دافعي كلما شعرت ان نصي ضعيف وأفكاري لم تعد مهمة او جيدة، حسنا انها ليست جيدة لكن علي أن احاول لتصبح جيدة في المستقبل ولن يحصل هذا بدون مغادرة منطقة الراحة والمحاولة كثيرا، وهي ضريبة التطور واكتساب خبرات جديدة.


قرأت مقالة Change لكاتبها Zen Habit’s منذ مدة طويلة، لكني أتذكر بساطتها وقمت بتدوين بعض المعلومات بدفتري، وها انا أعود لقراءتها مجددا بعد الكتاب وأترجم بعض أجزاءها هنا.

إذا أردت إحداث تغيير حقيقي وواقعي في اكتساب/ترك عادة، قم بما يلي:

١- تغيير عادة واحدة فقط في نفس الفترة: من الممكن اهمال هذا الشرط، واضافة عادتين أو أكثر، لكن لا تتفاجئ اذا لم تستطع الالتزام، والأفضل هو الالتزام بتغيير عادة واحدة كل شهر، إذا حققته انتقل للعادة الثانية في الشهر الثاني.

٢- ابدأ بعادة صغيرة جدا: قم بممارسة العادة الجديدة خلال ١٥ دقيقة، او ١٠ دقائق، وإذا شعرت بأنك عاجز جدا مارسها لمدة دقيقتين فقط.

٣- كرر العادة في نفس الوقت كل يوم: مو مهم أنها تكون بنفس الساعة والدقيقة، مثلا ٦ الصباح كل يوم، لكن من المهم إضافتها داخل جدول الروتين اليومي. مثلا: أول شيئ إذا صحيت الصباح، أول ما توصل العمل، بعد كوب قهوتك، بعد الغداء، أول ما تفتح الكمبيوتر …الخ.

٤- التزم مع شخص أو عدة أشخاص: مثلا، حاول تتعاهد هذا الالتزام مع صاحبك. لو كنت تفكر تكتب، كل يوم أعرض على صاحبك هذا النص*.

٥- تحمل المسؤولية: تأكد انه شريكك في الالتزام بالفعل ملتزم معاك، اختاروا نموذج محدد للمتابعة، ولابد المتابعة تكون يومية وليست شهرية. من الممكن كتابة تحديثات عبر تويتر او سناب شات او حتى ملف اكسل مشترك، المهم التحديث يكون يومي، اذا شعرت ان صديقك غير ملتزم معاك، أعثر على شخص آخر.

٦- اصنع نظام معاقبة/مكافئة: ما يكفي يكون عندك شخص مسؤال وتتابع معاه، بل لابد يكون فيه حافز، عواقب وامتيازات اذا اكملت التحدي او اهملته، من الممكن تكون مادية، ومن الممكن تكون نفسية.

٧- اشعر بالامتنان والسعاد لهذا التغيير البسيط الذي اجريته على على نفسك: لابد ان ممارسة هذه العادة جعلتك تشعر باحاسيس جيدة، لو كنت تشعر بالتعب والارهاق والضغط، تأكد ان هناك خلل وأنت تحتاج لإعادة النظر.

نموذج العادة الجديدة البسيط الذي يقترح الكاتب مثل، اذا اردت الكتابة(اكتب يوميا فور استيقاظك لمدة ١٠ دقائق فقط)، واذا اردت تعلم التصوير( قم بأخذ صورة واحدة للغداء كل يوم) وهكذا، لابد ان تكون الافعال بسيطة جدا.

*هذا ما يساعدنا به رديف هاهنا، الالتزام بالتدوين لمدة اربعين يوما : )


هذه التدوينة هي جزء من سلسلة #تحدي_رديف المقال الرابع.

Tagged:

اترك رد

Related Posts

%d مدونون معجبون بهذه: