المطبخوصفات

يبدو ان الحديث عن الطعام لن يتوقف، أعتقد انه الشيء المشترك بين الكثير من الناس، ماذا تحب؟ ماذا تفضل؟ ما رأيك وهكذا.. واليوم كنت أفكر في المخلل : )

المخللات ليست شائعة جدا لدي، والمخلل الذي استخدمه عادة مخلل بجانب أطباق الأرز – اشتريه جاهز من السوبرماركت – او مخللات بجانب الفلافل والحمص، هذه هي ذاكرتي حول استخدامي للمخل، ربما في وقت لاحق استخدمت مخلل الهالبينو.

لكن، وبما انني اطبخ كثيرا مؤخرا اصبحت الاحظ ان بعض الصلصلات/المخللات/الصوصات تعطي طعم مميز للطبق سواء كان مع كبسة او سواء داخل ساندوتش، نفس الطبق لكن كل مره بنكهة مختلفة.

مثلا الكبسة عندي طبق مميز وسهل، لذلك اكرره باستمرار، اكتشفت بعد مدة قصيرة ان بعض الاضافات تخلي طعمها مختلف، مثلا اضافة البصل المقلي المقرمش، المكسرات، الليمون الأسود، صوص حار مختلف (شطة)، مخلل، او اي اضافة ثانية.

هاليومين انتشرت امامي طبقين واضح انها مميزة جدا ومتشوقة لتجربتها، الاولى مخلل البصل الأحمر، والثاني كونفيه الثوم.

قبل مدة انتشرت مقاطع و صور لطريقة عمل مخلل البصل، ما اعرف اذا انا شفته واعجبني وتباعا صار يوتيوب يظهر لي نتائج متعلقة باهتمامي، لكنه انتشر والجميع يعدّه عرب/غير عرب، وبدا لي الطبق حلو وسهل الاعداد والتحضير، اذا انضاف داخل ساندوتشات او مع المشاوي، مزيج من الخل والماء داخل برطمان معقم، الاختلاف فقط في الاضافات والنكهات من اعشاب او توابل (فلفل، ريحان، اكليل الجبل، حبوب الكمون، حبوب الكزبره…الخ.

و كونفيه الثوم ايضا طبق جديد لفت انتباهي وطريقة صنعه جدا سهلة، ثوم مطبوخ في زيت زيتون على حرارة هادئة جدا، مضاف لها التوابل المرغوبة، في الكونفيه من الممكن الاستفادة من الزيت والثوم في نفس الوقت، في الطبخ مع السلطات او مع الجبنة البيضاء، او في اي مكان مفضل للنكهة.

في الاثنين صادف اني عرفتهم من صفحة رنين جودة، في البداية تعرفت عليهم عن طريق سناباتها، لكن لاحقا بالفعل صورت فيدوهات لطريقة الاعداد.

مخلل البصل الاحمر

كونفيه الثوم

أثق في اختيارات رنين، وعادة مهما جربت من وصفاتها النتيجة دائما لذيذة.. اتمنى اتعلم المزيد من الوصفات اللي تساعدني استخدم الخضار اكثر في اكلي ، وأبدأ اعتمد على الاكل النظيف -بعيدا عن الاجبان او المنتجات المستوردة الغالية- للاستفادة من الموجود حولنا اللي ممكن يتحول ويصير وجبات خفيفة/رئيسية لذيذة..


هذه التدوينة هي جزء من سلسلة #تحدي_رديف اليوم ١٣ .

Tagged:

اترك رد

Related Posts

%d مدونون معجبون بهذه: